مشاهير يحيون حفلاتهم الممنوعة في فترة الطورائ


يبدو أن بعض المشاهير المغاربة باتوا يستهترون بالإجراءات التي فرضتها السلطات للتصدي لفيروس كورونا، بعد أن أقام عدد منهم حفلاتهم الممنوعة في شققهم، في الوقت الذي لازل تنظيم السهرات أمرا ممنوعا بالبلاد.

وخطف العديد من المشاهير الانظار في حفل أقيم إحدى الشقق خلال الأيام الماضية، والذي اجتمع فيه نخبة من الفنانين من بينهم أميمة باعزية، وإلهام بنت الستاتي، ونبيل نصيف، وغيرهم من المؤثرين الذين حضروا السهرة.

وأثارت السهرة السالفة الذكر صدمة لدى فئة عريضة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين استغربوا من الفيديوهات التي تعمد المشاهير الذين حضروا الحفل، نشرها على تطبيق  “الانستغرام” وذلك بعد أيام قليلة على تشديد إجراءات الحجر الصحي في مختلف ربوع المملكة، حيث ظهروا وهم يستمتعون بأوقاتهم دون احترامهم التباعد الاجتماعي ودون وضعهم للكمامات.

ولم تمنع الضجة والانتقادات التي واجهها المشاهير، من تنظيم  تجمعاتهم وسهراتهم الخاصة، الأمر الذي دفع بعدد من النشطاء إلى المطالبة بتدخل السلطات ومحاسبتهم على خرقهم حالة الطوارئ، حتى يكونوا عبرة لمتابعيهم.

وقررت الحكومة حظر التنقل الليلي في مختلف مناطق المملكة لمدة 3 أسابيع، بدءاً من يوم الأربعاء، وذلك في سياق سلسلة جديدة من الإجراءات الاحترازية لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

132937259_101692828472433_7349407659907517226_n



المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق