قصص نجاح ملهمة لثلاث مهاجرات تحدين الصعاب لإثبات الوجود بإسبانيا



في مقاطعة مثل سالامانكا، حيث ارتفاع نسبة الشيخوخة السكانية وسجل الوفيات بسبب الوباء، إضافة إلى انخفاض معدل المواليد وهجرة الشباب، مما يؤدي إلى تفاقم انخفاض عدد السكان، تصبح الهجرة أحد العوامل الرئيسية لمواجهة انخفاض عدد السكان وكمصدر للثروة. على الرغم من الوباء والقيود المفروضة على التنقل، فإن استقرار السكان المهاجرين في مقاطعة سالامانكا آخذ في …



Source link

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق