بعد ضجة القضية بين حلا الترك ووالدتها منى السابر الجدة تخرج عن صمتها وتكشف حقائق جديدة


مازالت قضية حلا الترك ووالدتها منى السابر تحمل مزيداً من التفاصيل خاصة بعد أن دخلت السيدة مها الترك جدة حلا على خط الأزمة وردت للمرة الأولى على من السابر.
جاء رد جدة حلا الترك بعد تحميلها جزء من المسئولية واتهامها بتحريض الفنانة البحرينية على والدتها وهو ما دفعها للتبرير للرد على الحسابات الداعمة لمنى السابر بعد أن أصبحت مهددة بالسجن في حال عدم تسديد المبلغ المالي الذي أخذته من ابنتها.
كتبت مها الترك تدوينة طويلة ردا على أحد الحسابات الداعمة لمنى السابر حيث تحدثت من وجهة نظهرها عن بعض الوقائع في أزمة حلا الترك ووالدتها، وقالت بأن الأبناء يرفضون والدتهم لسبب تعرفه ولا ترغب بفضحه على الإعلام، مطالبة الوالدة إن كانت تملك الجرأة بالتحدث عن هذا السبب.
قالت مها الترك “أمنية يا ريت لو تسمحي لنفسك قبل ما تسبي وتشتمي في، فكرتي شوي بالوقائع، لكن لا ألومك لأنك بتسمعي من طرف واحد، ولعلمك أنا لم احرمها من أولادها، هم لا يريدونها، وإذا عندها الجرأة اتقولك شو الأسباب والكلام اللي قالوها أولادها للمسؤولين لما شكت علّي في مركز لحقوق الأطفال، وآخرها في النيابة العامة”.
وتابعت: “هي ومحاميها سمعت بأذنيها شو قالوا أولادها وليش مابدهم يعيشوا معها وأنا بقولك خليها تخرج عن صمتها وتطلع تقول الأسباب الحقيقية وخليها تقول شو القضية اللي بينها وبين بنتها في النيابة”.
أردفت: “الكلام اللي عم تكتبيه أيام جستس انا مثلك كنت مصدقته وعلشان هيك أنا وقفت معها، لكن للأسف بعدين ظهرت على حقيقتها”. وأضافت: “أنا أحب أحفادي ووقفت وسأقف إلى جانبهم في أي وقت يحتاجوني فيه لن أقول اكثر من ذلك لأن الله أمر بالستر على عباده”.

24 2 1

التدوينة بعد ضجة القضية بين حلا الترك ووالدتها منى السابر الجدة تخرج عن صمتها وتكشف حقائق جديدة ظهرت أولاً على LalaMoulati.Net.



المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق