سكان بطنجة يشتكون من مخلفات قنوات الصرف الصحي التي تُلقى في واد الليهود


يشتكي سكان حي البقاش وتجزئة الفتح المحاذيان لواد الليهود بمدينة طنجة، من معاناتهم المستمرة مع مخلفات قنوات الصرف الصحي التي تُلقى في هذا الواد الذي يمر وسط هذين الحيين ومناطق سكنية أخرى.

ووفق شكايات المواطنين القاطنين في الحيين المذكورين، فإن قنوات الصرف الصحي تصب بقوة وبشكل مستمر دون انقطاع في واد الليهو، وهو الأمر الذي يتسبب للساكنة في روائح كريهة لا يطيق الإنسان تحملها طيلة الليل والنهار وكثرة البعوض الذي قضى مضاجعهم، مخلفة بذالك مشاكل بيئية كبيرة داخل الوادي ومشاكل اجتماعية وكذالك نفسية ومما قد يسبب كذلك الأمراض والأوبئة للسكان والأطفال الصغار.

وقال المشتكون، أنهم تقدموا سابقا بعد شكايات للسلطات من أجل التدخل، فقامت الشركة المفوض لها تدبير قطاع الماء في المدينة بإيقاف تصريف المخلفات عبر القنوات التي تصب في هذا الواد، إلا أن هذا التوقف لم يستمر إلا أسابيع  في فصل الصيف، ثم عاد الوضع كما كان عليه.

كما يشتكي السكان من الأزقة  المتهالكة والمتدهورة، حفر كثيرة ومطبات كبيرة وانشقاقات متسببة غبارا كثيفا خصوصا مع الحرارة المرتفعة، مما يلحق اضرارا بالسيارات وبكل وسائل النقل الصغيرة والكبيرة الواردة على الحي مما تسبب في تراجع بعض شاحنات نقل البضائع  للمجيء للحي لتزويده بما يحتاجه من المواد الأساسية.

ويطالب المواطنون المشتكون بضرورة تدخل السلطات المحلية في القريب العاجل لوضع حد لمعاناتهم مع هذه المشاكل التي تؤثر على صحتهم على راحتهم النفسية بشكل كبير.



Source link

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق