المحامون الجزائريون يواصلون وقفتهم مع “محي الدين طحكوت”


تظاهر عشرات المحامين، اليوم الأحد، بمجلس قضاء في العاصمة الجزائرية تنديدا بما اعتبروه “إهانة” تعرض لها محامون خلال محاكمة رجل الأعمال محي الدين طحكوت، الأسبوع الماضي.

ووقد طالبت هيئة الدفاع من رئيس الجلسة تأجيل المحاكمة إلى الأسبوع المقبل بسبب التعب الذي نال منهم، إلا أن المحكمة رفضت الطلب ما تسبب في نشوب ملاسنة حادة بين رئيس الجلسة ونقيب المحامين بالعاصمة عبد المجيد سليني، قبل أن يعلن تعرض الأخير إلى وعكة صحية نقل على إثرها إلى المستشفى.

وردد المحامون في احتجاجهم، اليوم، بما وصفوه بـ “الإهانة التي أضحوا عرضة لها من قبل بعض القضاة”، وانتقدوا “استقلالية القضاء”، كما دعا بعضهم إلى “رحيل وزير العدل بلقاسم زغماتي الذي حملوه المسؤولية في ما جرى”.

ويشار إلى أن نقابة المحامين بالعاصمة قررت، في اجتماعها الأخير، مقاطعة العمل القضائي لمدة أسبوع كامل احتجاحا على ما وقع الأسبوع الماضي.

وكشف المحامي والناشط الحقوقي، عبد الرحمن صالح، عبر صفحته في فيسبوك بأن الاحتجاجات امتدت إلى مجالس قضائية أخرى من الوطن مثل البليدة، تيبازة، عين الدفلى والشلف وجميع المحاكم التابعة لها.

وفيما يخص نقابة القضاة فقد كذبت “بشكل مطلق الادعاءات التي أطلقها المحامون بخصوص ما وقع في جلسة محاكمة رجل الأعمال محي الدين طحكوت”.

وذكرت النقابة في بيان لها عبر صفحتها في فيسبوك “الحادثة حصلت في جلسة 16.09.2020 المتعلقة بملف طحكوت محي الدين أين طلب نقيب العاصمة تحويل موكله قصد محاكمته عن قرب بدلا من المحاكمة عن بعد وبعد الاستماع لرأي النيابة العامة قرر المجلس رفض طلب الدفاع ومواصلة المحاكمة عن بعد”.

وأردف المصدر “حينها غضب نقيب العاصمة وخاطب رئيس الجلسة بصوت مرتفع (لقد استصدرتم قانونا خصيصا لمحاكمة 40 متهما.. هذه ليست دولة).. وعندما عمت الفوضى قام الرئيس بتوقيف الجلسة لاستعادة نظام سيرها”.

The post المحامون الجزائريون يواصلون وقفتهم مع “محي الدين طحكوت” appeared first on بلادي بوست.



المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق