مهنيو قطاع الحفلات يحتجون أمام ولاية طنجة بسبب تضررهم من تداعيات كورونا ويطالبون بالحل العاجل


خاض مهنيو قطاع الحفلات والمناسبات في مدينة طنجة، وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية، اليوم الخميس، احتجاجا على أوضاعهم المزرية نتيجة توقف أنشطتهم منذ شهر مارس الماضي.

ورفع المحتجون مطالب تنادي بالسماح لهم باستئناف أنشطتهم في أقرب وقت، على غرار باقي القطاعات الأخرى، مع تأكديهم على احترام التدابير الاحترزية.

وشارك في هذه الوقفة الاحتجاجية، منهيو الأفراح بمختلف انتمائتهم، كأصحاب قاعات الحفلات، والفرق الموسيقية، وممتهنات التجميل، الممونون، باعتبارهم متضررون من توقف أنشطتهم.

وجاء تضرر هذه الفئة بالدرجة الأولى، من قرار إيقاف حفلات  الأعراس في مختلف مناطق المغرب، وهو ما انعكس بشكل سلبي على عمل هؤلاء.

وأكد المحتجون أن أوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية أصبحت صعبة جراء هذا التوقف، وبالتالي يطالبون السلطات المحلية بإتخاذ قرار في القريب العاجل يسمح لهم باستئناف أنشطتهم حتى لا تزيد أوضاعهم سوءا.

 



Source link

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق