المجلس الجماعي للقنيطرة يخرج مشروعا لحيز الوجود عرضته عليه جمعية البدائل ضمن مشروع نحن نقرر.


عبد العالي بوعرفي – تيفلت بريس

استجابت رسميا الجماعة الحضرية لمدينة القنيطرة للعريضة التي قدمتها جمعية البدائل للتنمية المستدامة حول المراحيض العمومية وذلك في إطار مشروع نحن نقرر المنظم من طرف الجمعية بتعاون مع AMSED وبدعم من USAID والذي استفاد منه أكثر من 20 شاب وشابة من مدينة القنيطرة ،و يرسخ لمبدأ الديمقراطية التشاركية وإشراك الشباب في تسيير الشأن المحلي ،وتضمنت العريضة التي قدمتها جمعية رؤية شبابية بشراكة مع جمعية البدائل للتنمية المستدامة الى المجلس الجماعي للقنيطرة الأسباب الكامنة وراء هذا الطلب وهي غياب مرافق صحية عمومية بالمدينة والحاجة الملحة لها من طرف السكان والزوار بالاضافة الى انبعات الروائح والتولث نظرا لقضاء بعض الاشخاص حاجتهم بالشوارع والأزقة.
وبعد تدارس العريضة وعرضها على أنظار المجلس الجماعي ونظرا لأهميتها بالنسبة للساكنة تمت الموافقة عليها ،بل تمت أجرأتها في انتظار خروجها الى حيز الوجود حيث أعلنت جماعة القنيطرة عن سمسرة عمومية تحت رقم 02/2020 تخص استغلال الملك العمومي مرقتا وتهيئته قصد إقامة مرافق صحية داخل المجال الحضري لمدينة القنيطرة حيث سيتم فتح الأظرفة يوم 27 أكتوبر 2020 ليتم بعد فوز احدى المقاولات بهذه السمسرة اتخاذ كافة الاجراءات لانطلاق هذا المشروع الذي يعتبر مهما بالنسبة للساكنة.
ولقد عبر رئيس جمعية البدائل للتنمية المستدامة ابراهيم البلبال عن سعادته بهذا الانجاز الذي يجسد جليا الدور الحقيقي للمجتمع المدني المتمثل في المشاركة في تسيير الشأن المحلي بتقديم عرائض ومقترحات هادفة تعود بالنفع على الساكنة،متقدما بالشكر الجزيل للمجلس الجماعي لمدينة القنيطرة على تفاعله الايجابي وتجاوبه مع العريضة التي قدمتها الجمعية له واخراجها مضامينها الى حيز الوجود.متمنيا ان تحدو العرائض الاخرى المقدمة للعديد من المجالس الجماعية نفس الحدو.



المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق